استمع إلى الحلقة حول

دوري كولي أمر في الرياضة

Mennesker som elsker å utøve sin sport
Mennesker som elsker å utøve sin sport

من المهم وأيضا من أجل مصلحة الأطفال أن يقوم أولياء الأمور بمتابعة أطفالهم عندما يشاركون في فريق رياضي، وقد تجري المتابعة بعدة طرق سواء في البيت أو في الفريق الرياضي، على سبيل المثال الحرص على توفير المستلزمات التي يحتاجها الأطفال ونقلهم إلى المباريات والتأكد من حضورهم إلى التدريبات في الوقت المحدد، أو العمل كمدرب، أو عضو في الإدارة، أو التواجد في منفذ البيع خلال الفعاليات التي يتم تنظيمها. وبهذا الطريقة تشارك الأطفال تجاربهم وتشاهد تطورهم في الرياضة، وكذلك فتتسنى لك الامكانية لتكوين علاقات مع أولياء الأمور الآخرين.

:شاهد

هناك الكثير من الأمور الإيجابية التي تعود على أولياء الأمور عند المشاركة في منظومة الرياضة

إن رياضة الأطفال والشباب في النرويج تُدار من قبل النوادي ويقوم بتسييرها أولياء الأمور. يتم تنظيم النشاط الرياضي من قبل الفرق الرياضية التي تقع تحت مظلة الاتحاد الرياضي العام في النرويج واللجنة الأولمبية للرياضيين الأصحاء والمعاقين، وتجري الأنشطة في أغلب الأحيان عقب الدوام المدرسي. إن النادي الرياضي هو مؤسسة ديموقراطية ويُدار غالبا من قبل أولياء الأمور. ويكون الدافع هو خلق أطر نشأة جيدة للأطفال والشباب في منطقة سكنهم، وكونك مطتوع في الرياضة فأنت تعمل بدون الحصول على أجر. وهناك الكثير من الأعمال المختلفة مثل التدريب، أو عضوية مجلس الإدارة، أو المسؤول المالي، أو العمل في المقهى عند تنظيم فعاليات، أو تجهيز مسارات التزلج، أو إعداد الكعك. وهذه الأعمال سواء كانت صغيرة أو كبيرة تسمى عملا تطوعيا. ويجب أن يمارس أولياء الأمور مسؤولية الوالدين في الرياضة أيضا بناء على عمر الطفل واحتياجاته واهتماماته. تعتبر الرياضة هي الهواية الترفيهية لكثير من الأطفال، في حين أن أطفال آخرين يجدون المتعة في الانضمام إلى فرقة موسيقية والمسرح وفرقة غناء.  

ومن الطبيعي لولي الأمر أن يتابع اهتمامات الطفل بأفضل طريقة ممكنة. احرص على أن الطفل لديه المستلزمات التي يحتاجها، ولا تتردد في سؤال المدرب حول ما الذي يحتاجه. ومن المهم أن يحضر الطفل في الوقت المحدد المتفق عليه، كما أنه من المهم كذلك إبلاغ المدرب في حالة عدم حضور الطفل أو تأخره على التدريب.

احضر التدريب وشاهد طفلك يستمتع بهوايته والتقي بأولياء أمور آخرين. فقد يكون حضورك ومشاهدة طفلك في التدريب مسألة مهمة له / لها. وينطبق نفس الأمر على البطولات / الفعاليات التي يشارك فيها النادي / الفريق. عندما تحضر وتشاهد تدريب طفلك لكي ترى إذا كان طفلك يستمتع بالأمر وهل هناك أمر ما يحتاج طفلك الدعم منك بخصوصه. إن أهم شيء يمكنك فعله كولي أمر هو مشاركة تجارب الطفل والحضور الفعال في تطوره. إن هناك الكثير من الأحداث والتجارب المهمة في حياة الطفل وكثير منها يجري في ساحات الأنشطة الترفيهية.

تعتبر الرياضة ميدانا طيبا للتعرف على أولياء أمور آخرين، وهو الأمر الذي يفتح أمامك المجال للحديث مع المدرب. ويجري في الرياضة تكوين صداقات وعلاقات تتخطي حاجز الجنس والعمر ومنطقة السكن. وينطبق هذا الأمر على أولياء الأمور أيضا. إذا كنت وافدا حديثا إلى النرويج، فإن الرياضة هي ساحة تعليمية لأولياء الأمور حيث تتعلم اللغة وتوسع من شبكة المعارف. وأظهرت الرياضة أنها تمتلك تأثيرات إيجابية أخرى، منها وجود أمثلة بأن البعض حصلوا على عمل من خلال تواجدهم في هذه الشبكة.  

ومن المهم أن يحصل النادي على معلومات الاتصال الخاصة بالطفل وبك كولي أمر مثل الاسم والعنوان وتاريخ الميلاد ورقم الجوال والبريد الالكتروني، وذلك لضمان أن تحصل أنت كولي أمر وطفلك على المعلومات التي تحتاجونها. وقد يتعلق ذلك بالتدريبات التي يتم إلغاؤها والمباريات التي يجري نقلها وكذلك ما يخص الاجتماعات والرحلات التي يتم التخطيط لها. ومن المهم كذلك توفر هذه البيانات عندما يصبح الطفل عضوا في النادي الرياضي وخاصة مسألة التأمين.

النقل إلى الأنشطة

عند مشاركة الفريق في أنشطة خارج منطقة السكن، يمكنك أن تسأل أولياء أمور آخرين عما إذا كان طفلك يمكنه ركوب السيارة معهم إذا لم يكن لديكم سيارة. إذا كنت ترغب أنت كولي أمر في مرافقة الفريق وفي حالة توفر مكان لك، فمن الجميل أن تشارك في الرحلة. وتقوم العديد من الفرق ومجموعات التدريبات بتنظيم نقل جماعي للأطفال عند المشاركة في أنشطة خارج منطقة السكن. إذا كان لديك أي استفسارات حول هذا الأمر أو عن موضوعات أخرى، فيمكنك في أي وقت سؤال المدرب أو أحد من أولياء الأمور الآخرين.

تحتاج الرياضة إلى مجهوداتك

يُدار الفريق الرياضي من أولياء الأمور وغيرهم من المهتمين بناء على عمل تطوعي. يرغب البعض في القيام بدور المدرب وآخرون يحبون ممارسة دور حلقة التواصل مع أولياء الأمور، في حين يتعين على آخرين المساعدة في الاهتمام بالمعدات والمرافق والشئون المالية والتنظيمية. ومن الطبيعي أن يتطوع أولياء الأمور من أجل توفير فرص طيبة للأطفال في التدريب / ممارسة النشاط. إذا لم تتمكن من المشاركة، فمن المهم أن تبلغ النادي بهذا الأمر، ويا حبذا لو عرضت تقديم المساعدة في وقت لاحق. نضمن من خلال العمل التطوعي الجماعي إمكانية مشاركة أكبر عدد ممكن من الأطفال والشباب في الرياضة المنظمة.

تمتلك الكثير من النوادي مقرات ومرافق التدريب والتي تحتاج إلى أموال للتشغيل والصيانة. وتساهم الجهود التطوعية أيضا في تقليل المصاريف الذاتية التي يتعين على الأسرة دفعها لمشاركة الطفل في النشاط. وتتعرف من خلال العمل التطوعي على أشخاص آخرين، وغالبا ما يشعر المشاركون بالسعادة في العمل من أجل هدف مشترك. ويكوّن الكثير من الناس صداقات دائمة من خلال شبكة المعارف التي تؤسس في الساحات الرياضية. وقد تختلف الأمور كثيرا من رياضة إلى رياضة ومن ناد إلى نادي، وكذلك فهناك تفاوت فيما يخص الأعمال التطوعية التي يمكن للمرء المشاركة فيها. ويتم تثمين جميع المساهمات.

نتلقى إعانات عامة من

Logo
Logo

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي

Facebook logo